اخبار

[اخبار][slideshow]
يتم التشغيل بواسطة Blogger.

مجلس منبج العسكري و QSD حرروا 2 كم2 من الطبقة


توجه 200 مقاتل من مجلس منبج العسكري لجبهات القتال في مدينة الطبقة لمساعدة قوات سوريا الديمقراطية، ومنذ قدوهم للمشاركة في تحرير المنطقة تمكنوا من تحرير 2 كم2 من غرب مدينة الطبقة.
مجلس منبج العسكري الذي تشكل في الـ 17 من شهر نيسان، تمكن من تحرير منطقة منبج من مرتزق داعش بدعم ومساندة من قبل قوات سوريا الديمقراطية، ولهذا وجدوا أنه يجب ان يساعدوا ويساندوا قوات سوريا الديمقراطية في حملة غضب الفرات، والقتال ضد مرتزقة داعش.
وعليه أرسل المجلس 200 من مقاتليها من قوات شمس الشمال، لواء جند الحرمين، لواء تحرير الفرات، إلى المنطقة، وهؤلاء المقاتلين متواجدين الآن في الجبهة الغربية لمدينة الطبقة، ويساندون قوات سوريا الديمقراطية، وقد شاركوا في تحرير قرية عايد صغير، وعايد فصيح، وحي شاليهات، وهم الآن على مقربة من ساحة العلم.
وأشار العضو في قيادة لواء تحرير الفرات كندال منبج بأنهم شاركوا في الحملة ابتداءً من منطقة عايد، إلى اوتوستراد الطبقة، وصولاً إلى ساحة العلم، وتابع بالقول “إلى الآن تمكنا من تحرير قرابة 2 كم2، واستطيع القول بأن ريف الطبقة الغربي بالكامل هو الآن تحت حمايتنا، والآن وفي الخطوة الثانية سندخل المدينة ونحررها”.
ونوه كندال منبج بأن معنويات قواتهم عالية، وأن قواتهم تتقدم في المنطقة وفق الخطط التي تم وضعها مع غرفة عمليات غضب الفرات.
ومن ناحية أخرى إلى الآن ألتحق 20 شخص من مناطق الجبهة الغربية لطبقة ومن منطقة عايد بصفوف قوات سوريا الديمقراطية، وهم يشاركون في حملة التحرير ضمن صفوف مجلس منبج العسكري.

ومن جانبه وضح العضو في قيادة شمس الشمال عيد أبو خالد بأن قواتهم حققت تقدماً ملحوظاً خلال يومين الماضيين في المنطقة، وان المرتزقة يفرون من أمامهم، وقال “معنويات مقاتلينا عالية جداً، وعينهم على رفع أعلام ق س د مكان الأعلام السوداء المرفوعة في ساحة العلم”.
ANHA

لاتنسى اشتراك بالقناتنا على اليوتيوب