اخبار

[اخبار][slideshow]
يتم التشغيل بواسطة Blogger.

تظاهرة عارمة في منبج استنكاراً لقصف التركي


تظاهر المئات من أبناء مدينة منبج استنكاراً للعدوان التركي على قرجوخ وشنكال تحت شعار “تركيا ألم يشبع حقدك من دمنا؟”، وأكدوا على وحدة الصف السوري.
ونظمت حركة الشبيبة العربية الديمقراطية في مدينة منبج تظاهرة تنديداً واستنكاراً للقصف التركي على قرجوخ وشنكال وتأكيداً على تضامن أهالي مدينة منبج مع أهالي المناطق التي تعرضت للعدوان التركي، شارك فيها المئات من أهالي المدينة.
وتجمع أبناء منبج وفي مقدمتهم الرئيس المشترك للمجلس التشريعي فاروق الماشي والرئيس المشترك للمجلس التنفيذي إبراهيم القفطان عند دوار الكرة الأرضية بالمدينة حيث انطلقوا في تظاهرتهم من هناك.
ورفع المتظاهرون أعلام حركة الشبيبة العربية الديمقراطية، وعلم قوى الأمن الداخلي والعديد من اللافتات التي تندد وتستنكر العدوان التركي على قرجوخ وشنكال ولافتات تؤكد وحدة أبناء شمال سوريا.

وجابت التظاهرة شوارع مدينة منبج وصولاً إلى الساحة العامة التي وقف فيها المتظاهرون دقيقة صمت، ومن ثم تحدث الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي إبراهيم القفطان وحيّا في بداية حديثه الحضور وتابع قائلاً “ليعلم العالم لماذا قصف أردوغان شنكال وقرجوخ في الشمال السوري؟، هو يتألم على أولاده، هو يتألم على صنيعته داعش التي أصبحت في مأزق والرقة تتحرر على يد أبنائها الشجعان. أردوغان يوعد مرتزقته أنه لن يتخل عنهم ولكن النور يجب أن يصل إلى كافة مناطق سوريا”.

لاتنسى اشتراك بالقناتنا على اليوتيوب