اخبار

[اخبار][slideshow]
يتم التشغيل بواسطة Blogger.

من هو الرئيس المشترك لمجلس الرقة المدني وعشيرته؟


هو الشيخ محمود شواخ البورسان الرئيس المشترك لمجلس الرقة المدني الذي تشكل مؤخراً تزامناً مع حملة غضب الفرات الساعية لتحرير الرقة.
ولد الشيخ محمود الشواخ البورسان في قرية شمس الدين التابعة لناحية الجرنية بريف الطبقة سنة 1938.
درس محمود البورسان في كتّاب قرية شمس الدين، ثم انتقل لاستكمال الدراسة في الكتّاب بمدينة سراقب في ريف إدلب سنة 1950.
بعد إنهائه الدراسة في الكتّاب وختم القرآن الكريم، عاد محمود البورسان إلى قريته للعمل في الزراعة.
الشيخ شواخ أحمد البورسان والد الشيخ محمود الشواخ البورسان هو رئيس فخذ الناصر قسم الشرقية من قبيلة الولدة.
توفي والد الشيخ محمود سنة 1982 ليتم تكليف الشيخ محمود بمتابعة مهام والده من بعده في إدارة شؤون أفراد العشيرة.
فرضت الدولة السورية سنة 1965-1967 قانون الإصلاح الزراعي، وصادرت بموجبه نحو 20 ألف هكتار من الأراضي الزراعية العائدة لعائلة محمود البورسان.
باشرت الحكومة السورية في بناء سد الفرات سنة 1968 وانتهت منه في غضون 5 سنوات، ليغمر السد عشرات الآلاف من الهكتارات وراءه بالمياه.
وفي عام 1974 قرر الشيخ شواخ والد الشيخ محمود البورسان الهجرة مع أفراد عشيرته الذين كانوا يتوزعون على 42 قرية إلى البادية، بعدما غمرت مياه سد الفرات كامل أراضيهم.
قبل رحيل العشيرة، زار ضباط من فرع الأمن السياسي منزل الشيخ شواخ وأعلموه بأن الدولة ستمنع انتقالهم إلى البادية وستفرض عليهم الانتقال إلى ريف الحسكة وتسليمهم أراضي صادروها من الفلاحين الكرد بموجب قانون الإصلاح الزراعي.
عرف عن الشيخ شواخ البورسان والد الشيخ محمود بمواقفه الوطنية أثناء الاحتلال الفرنسي لسوريا، حيث تعرض لعقوبة الإعدام 3 مرات إلا أنه كان ينجو في كل مرة بعد توسط وجهاء بعض العشائر للعفو عنه، ناهيك عن تعرضه للنفي 3 مرات أيضاً.
ينتشر الأفراد الذين هاجروا من فخذ الناصر قبيلة الولدة الآن على نحو 42 قرية تمتد على طول الشريط الحدودي من مدينة ديرك إلى سري كانيه.
يقطن الشيخ محمود الشواخ حاليا في قرية بهيرة المتاخمة للحدود المصطنعة بين روج آفا وباكور بريف عامودا الغربي، مع عائلته وعدد من أفراد عشيرته.
أصبح الشيخ محمود الشواخ البورسان عضو في مجلس الشعب السوري بين عامي 1990 و1998 عن محافظة حسكه.
أثناء اندلاع الثورة السورية، لم ينخرط أفراد عشيرة الشيخ محمود في أية نزاعات وبقوا على سلام مع جميع الأطراف، إلا أن أفراد العشيرة عانوا الويلات على يد مرتزقة داعش وخاصةً ممن كانوا يقطنون الرقة.
مع تحرير قوات سوريا الديمقراطية مساحات شاسعة من ريف الرقة في إطار حملة غضب الفرات، انضم العشرات من أفراد قبيلة الولدة إلى تلك القوات.
انتخب الشيخ محمود الشواخ /الثلاثاء الماضي 18 نيسان / أبريل رئيساً مشتركاً لمجلس الرقة المدني مع ليلى مصطفى أثناء الاجتماع التأسيسي للمجلس.

ANHA

لاتنسى اشتراك بالقناتنا على اليوتيوب